اخر الاخبارسياسة

ناشطون: حراك المثنى سيعيد لانتفاضة تشرين مكتسباتها في استكمال انهاء لعبة المحاصصة الحزبية

اكد ناشطون مدنيون دعم المتظاهرين كل مبادرة تدعو للتحرر من الفساد والمحاصصة الحزبية وتنقذ البلاد من حالتي التدهور والخراب“.

وبين الناشطون ان “الانطلاقة الجديدة للحركة الاحتجاجية ستعمل على استكمال مطالب انتفاضة تشرين والمتمثلة باستعادة هيبة الوطن والمواطن وانهاء لعبة المحاصصة وفوضى السلاح وتوفير مقومات العيش الكريم لجميع العراقيين ولاسيما العاطلين عن العمل والشرائح الفقيرة ومحدودي الدخل ناهيك عن دعم الاقتصاد الوطني واعادة تشغيل المصانع والعمل على تحديثها“.تابعوا ن “البلاد عموما والمحافظات الجنوبية على وجه الخصوص مازالت تعاني من اثار الفساد وتقاسم مغانم السلطة وانعدام العدالة في توزيع الثروات”، مؤكدا ان “ذلك ادى الى ارتفاع معدلات الفقر والبطالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى