اخر الاخبارسياسة

قيادي صدري: عودة التيار ستكون مرعبة للخصوم ونتوقع التحاق الحلبوسي والرئيس بارزاني بالصدر مجدداً

بغداد/ وان نيوز

وللأسبوع الثاني على التوالي، يتواصل الجدل السياسي والشعبي في العراق بشأن قرار زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر تغيير اسم تياره إلى التيار الوطني الشيعي.

قيادي بالتيار، أوضح أن الاسم الجديد للتيار الصدري هو فكرة كانت تراود الصدر منذ سنين، لكن لم تحن الفرصة في السابق للحديث عن التسمية الجديدة، لافتا الى ان هذا التوقيت يعتبر هو الأهم، كونه يأتي في إطار مضامين اجتماعية وسياسية جديدة، خصوصاً أن الصدر يؤشر إلى إخفاق حكومة السوداني بشكل كبير في ملفات عديدة، بينها الاقتصاد وحصر السلاح بيد الدولة، والحريات، بالإضافة إلى التنصل الذي يظهر واضحاً من أهم تعهداته بما يخص إجراء الانتخابات المبكرة.

وأضاف، أن الوضع يؤشر إلى عودة حقيقية، لكنها ستكون خطيرة ومرعبة بالنسبة لخصوم الصدر، لا سيما وأنه سيواجه هذه المرة خصومه متفرقين أو مجتمعين بكل ما لديه من قوة انتخابية وجماهيرية، لأجل الوصول إلى مكاسب غير اعتيادية، تفوق المرحلة السابقة، مرجحا عودة التحالف الثلاثي والتحاق محمد الحلبوسي والرئيس مسعود البارزاني مرة أخرى بالصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى