اخر الاخبارسياسة

“مصالحة جديدة”.. مقترح سياسي للتهدئة بين الاحزاب لترميم اتفاقية ادارة الدولة واحتواء ازمة المحكمة الاتحادية

بغدادوان نيوز

ترى قيادات سياسية ان الوقت اصبح ملائماً لاجراء مصالحة جديدة مع استقرار الوضع العام في البلاد على الصعيد الامني، وترتبط هذهالطروحات بعدة ظروف ابرزها توحد العراقيين لاول مرة منذ سنوات في موعد واحد للافطار، وايضاً تزامن ايام عيد الفطر مع ذكرى الغزوالامريكي الذي يمثل تأريخاً خاصاً عند العراقيين.

زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم، اول من دعا الى استغلال هذه الظروف لعقد اجتماع مركزي رفيع من اجل مراجعة التجربة السياسية فيالبلاد لمعالجة الأخطاء التي شابتها، حاثاً الحكومة الاتحادية ومجلس النواب إلى اعتماد وثيقة وطنية استراتيجية تنص بوضوح عـلى تحديدالآليات الـتي تحمي المصالح العليا للبلاد، وأبـرزھـا حاكمية الدستور والقضاء.

ومن ابرز ما تواجهه العملية السياسية من تحديات هو الاخلال باتفاقية ادارة الدولة والضغوط التي تمارسها المحكمة الاتحادية على اقليمكردستان من خلال ورقة الرواتب والانتخابات، وتجاهل مطالب السنة الخاصة بالمغيبين والنازحين وتهميش حقوق الاقليات في البلاد.

وتسعى قيادات في الاطار التنسيقي الى لملمة الصفوف قبيل عودة التيار الصدري الى العمل السياسي، وذلك خشية من خسارة القاعدةالسياسية والشعبية التي تمتلكها، والتي عززتها بعد السيطرة على الحكومة.

ويرتبط الاستقرار السياسي في المرحلة المقبلة بالزيارة التي من المقرر ان يجريها رئيس الوزراء محمد شياع السوداني الى واشنطن، والتيسترسم عمر الاطار التنسيقي في السلطة، خصوصاً مع مؤشرات امريكية برفض الانسحاب العسكري من العراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى