اخر الاخبارالأخبار الأمنية

الشرق الأوسط: قرار التصعيد وإنهاء الهدنة ضد القوات الأميركية في العراق “إيراني” أكثر من كونه فصائلياً

بغداد/ وان نيوز

رأت صحيفة الشرق الأوسط أن قرار التصعيد ضد القوات الأميركية إيراني أكثر من كونه فصائلياً، وطهران تجد أنه لا يصب لصالحها في العراق، باعتبار أن ذلك سيشكل ضغطاً على الرئيس الأميركي جو بايدن أمام منافس عنيد مثل دونالد ترمب.

وبينت الصحيفة في تقرير لها، أن طهران تريد أن تعطي مساحة من التأييد لسياسات بايدن في الداخل الأميركي، فبقاؤه في الرئاسة أفضل بكثير من عودة ترمب والحزب الجمهوري بالنسبة لها، لافتين الى أن استمرار الهدنة يعود لخشية إيران على الفصائل العراقية من أن استمرار هجماتها سوف يواجه برد أميركي انتقامي عنيف قد يشمل زعامات من الصف الأول، وهو ما يؤدي إلى إضعافها، وتالياً خسارة طهران لأحد أضلعها في العراق.

وأضافت، أن الفصائل تعمل تحت مظلة حرس الثورة على صعيد المواجهات ضد الولايات المتحدة في سوريا والعراق باعتبار أن البلدين جزء من مسرح المواجهة الإيرانية مع واشنطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى