اخر الاخبارسياسة

المركز الفرنسي للأبحاث: زيارة بارزاني لأميركا قبل السوداني رسالة مفادها بأن الكرد حلفاء دائمون

بغداد/ وان نيوز

سلط المركز الفرنسي للأبحاث الضوء على زيارة رئيس حكومة اقليم كردستان مسرور بارزاني لواشنطن قبيل وصول رئيس الوزراء الاتحادي محمد شياع السوداني الى هناك.

تقرير للمركز ذكر، أن الاستقبال الحار لمسرور بارزاني في واشنطن مؤشر على مكانته الرفيعة كزائر وحليف دائم وصديق يمكن الاعتماد عليه، لافتا الى أن التصوير المستمر للولايات المتحدة كحليف استراتيجي، والذي اعتمدت عليه أربيل بشكل كبير، يتناقض بشكل صارخ مع خطاب بغداد العدواني تجاه القوات الأمريكية، والذي يدعو إلى طردهم من العراق والمنطقة الأوسع، وهذا يفسر سبب إعطاء صناع القرار في واشنطن الأولوية لزيارة مسرور بارزاني على حساب زيارة السوداني، الى جانب وجود استياء في واشنطن من قرارات الحكومة العراقية وأحكام المحكمة الاتحادية ضد اقليم كردستان.

وأضاف، أن واشنطن لاحظت بأن نهج بغداد يتماشى مع محاولات تقويض حلفائها في العراق، وبالتالي، سعت واشنطن إلى إيصال رسالة إلى الأحزاب السياسية ورئيس الوزراء على حد سواء: فهي لا تزال ملتزمةً بدعم حلفائها، على الرغم من الجهود التي يبذلها خصومها لزرع الفتنة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى