اخر الاخبارسياسة

أنباريون يعتزمون مقاضاة الفاسد مثنى السامرائي: نحن أول من واجه القاعدة وتصريحاتك “هدفها خبيث”

الانبار/ وان نيوز

أثار رئيس تحالف العزم المتهم بالفساد مثنى السامرائي حفيظة أهالي الانبار بإطلاقه اتهامات باطلة للمحافظة بأنها منبع للإرهاب.

ناشطون وسياسيون في الانبار أكدوا في ردهم على الفاسد السامرائي، أن الارهاب ليس له دين أو انتماء او مذهب، وهو لا يفرق بين مذهب واخر بالاجرام، وأن هذه التصريحات تذكي التفرقة بين أبناء المكون السني، وهدفها خبيث.

واشاروا الى أن الانبار بشيوخها الاصلاء، ورجالها الاخيار، وشبابها الاحرار يرفضون تصريحات السامرائي بالبيانات أو عن طريق القضاء، كونه أحد أبرز حيتان الفساد.

وأضافوا، أن السامرائي نسي أو تناسي بأن اول من وقف بوجه القاعدة هم ابناء الانبار والشيخ الشهيد عبد الستار ابو ريشة خير دليل على ذلك.

بدوره، أقام محامي من محافظة الأنبار شكوى ضد السياسي مثنى السامرائي بسبب اتهامه الأنبار بأنها منطلق الإرهاب.

وتضمنت شكوى المحامي أنور العلواني اتهاماً للسامرائي بالتجاوز والتحريض على محافظة الانبار بأنها منطلق الإرهاب.

واستذكر المحامي في شكواه، الشهداء الذين قدمتهم المحافظة من ابناء الصحوات والقوات الامنية بكافة صنوفها، ومن المدنيين الذين راحوا ضحية الارهاب الاعمى

وأوضح المحامي أن تصريح السامرائي ظهر على احدى القنوات التلفزيونية في احدى البرامج وشاهده الكثير من اهالي الانبار والعراق.

وطالب المحامي المحكمة باتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق المتهم حسب ما نص عليه الدستور وقانون العقوبات العراقي بمنع مثل هذه الاتهامات الخطيرة وتهديد السلم المجتمعي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى