اخر الاخبارسياسة

حكومة السوداني تنتظر “ضوء اخضر” إيراني لاستقبال اردوغان وانشاء “منطقة عازلة” ضد حزب العمال

خاص/ وان نيوز

لمسات اخيرة تضعها انقرة مع بغداد لشن عملية عسكرية واسعة ضد حزب العمال في المناطق الحدودية، وذلك بالتزامن مع زيارة يجريها وفد تركي رفيع المستوى برئاسة وزير الخارجية هاكان فیدان، برفقة وزير الدفاع الوطني يشار غولر، ورئيس جهاز الاستخبارات الوطنية، ونائب وزير الداخلية الى العراق.

وتتحدث تركيا منذ ايام عن نيتها انشاء منطقة عازلة داخل العراق من جهة اقليم كردستان، ووفقا لما تسرب من تفاصيل بشأن العملية، فإنها ستتم برياً بإسناد جوي، وتهدف لإغلاق المسافة بطول الحدود التركية العراقية البالغة اكثر من ثلاثئمة وسبعين كيلومتراً، وبعمق يصل إلى اربعين كيلومتراً وصولا إلى منطقة غارا المشهورة بكهوف وملاجئ حزب العمال ، لوضعها تحت السيطرة ومنع عناصره من استخدامها مرة أخرى.

ويعتقد ان هدف الوفد التركي هو تقديم مغريات الى المسؤولين العراقيين للموافقة على التعاون الاستخباري، حتى ولو كان ذبلك من خلال اشراك قوات الحشد الشعبي على الارض في العملية.

وعلمت وان نيوز، ان سبب تأجيل زيارة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الى بغداد كان بسبب تأني الحكومة العراقية باخذ الضوء الاخضر من ايران التي تريد ضمان النفوذ الاكبر لها في العراق، وهو ما يفسر عدم ممانعة انقرة في اشراك قوات مثل الحشد في هذا الملف الحساس.

والى جانب ذلك وضعت بغداد شروطا امام الاتراك من بينها التفاوض الشامل حول ملف المياه واستئناف تصدير نفط الاقليم عبر ميناء جيهان، واخيراً بحث التعاون في انشاء طريق التنمية الدولية الذي سيربط العراق بأوروبا عبر تركيا، وهي ملفات لا تمانعها الاخيرة مقابل التخلص من حزب العمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى