اخر الاخبارسياسة

الالوسي: الرئيس بارزاني ومسرور بارزاني بحكمتهما يمنعان الحرب الاهلية في العراق

أكد السياسي العراقي مثال الالوسي ان قرارات المحكمة الاتحادية غير قانونية واصف اياها بأنها محكمة ايرانية وتستهدف كافة المكوناتوالطوائف في العراق، معرباً عن استغرابه لموقف رئيس الجمهورية العراقي كونه حامي الدستور، مضيفاً ان حكمة الرئيس بارزاني ومسروربارزاني يمنعان اندلاع حرب أهلية في العراق.

وقال الالوسي اليوم الجمعة 15 اذار  انالمحكمة الاتحادية ليست دستورية لانها انشأت قبل التصويت على الدستور العراق، وهي لاتستهدف كوردستان فحسب، وإنما تستهدف جميع الطوائف والمكونات في العراق، وهدفها هو تقويض النظام السياسي الدستوريوالديمقراطي الذي بني عليه العراق الجديد“.

وأشار الالوسي الى أن رئيس الجمهورية ليس له موقف حول قرارات المحكمة الاتحادية لان بعضها غير دستوري، وعلى الرئيس عبداللطيفرشيد التدخل كونه حامي الدستور.

وأضاف الالوسيلن نقبل قرارات المحكمة الاتحادية إذا كانت تريد إعادة العراق الى النظام المركزي، لان الدستور العراق ينص على أنالنظام في العراق فيدرالي“.

وأكد مثال الالوسيالدستور العراقي يضمن حق جميع الطوائف والمكونات في العملية السياسية، واذا حرمت المحكمة الاتحادية المكوناتمن حقوقها، فان العراق غير ديمقراطي والقرارات غير دستورية وسيتجه العراق نحو الدكتاتورية“.

وأوضح الالوسي أنهلولا حكمة الرئيس بارزاني ورئيس حكومة كوردستان مسرور بارزاني والقيادات السياسية في إقليم كوردستان، منعوابحكمتهم اندلاع حرب أهلية، لان الكورد يستطيعون الدفاع عن حقوقهم وانفسهم ويمكنهم القتال واستعادة حقوقهم“.

وتابع قائلاًالرئيس بارزاني بحكمته استقبل أكثر من مليونين عراقي في إقليم كوردستان وعزز من التعايش السلمي والمشترك، والمحكمةالاتحادية اليوم تعاقب كوردستان بقراراتها بسبب هذه المواقف“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى