اخر الاخبارالأخبار الأمنية

شقيقتها: إطلاق سراح “تسوركوف” يتطلب مكالمة صارمة من واشنطن لبغداد كون الأخيرة تعرف الجهة الخاطفة

بغداد/ وان نيوز

سلط تقرير أمريكي، الضوء على الروسية – الإسرائيلية اليزابيث تسوركوف، بمناسبة مرور نحو عام على اختطافها في بغداد، بشبهة العمل لصالح “الموساد”.

عائلتها الأمل لم تفقد بعودتها، وتسخر من التهمة الموجهة لها، مطالبة الإدارة الأمريكية بالضغط على الحكومة العراقية لضمان الإفراج عنها، حيث تؤكد شقيقتها أن فصيل عراقي مسلح خطفها في قلب بغداد، لافتة الى أن حادثة الخطف أدت إلى إعادة التدقيق في العلاقات العميقة بين الفصائل والحكومة العراقية.

وأضافت، أن الشيء الوحيد الذي يحول بين اليزابيث وبين الحرية هو مكالمة هاتفية صارمة من واشنطن إلى بغداد، تقول فيها للحكومة العراقية: عليكم أن تخرجوها”، وأن هذا الوضع ليس قابلا للاستمرار.. لا يمكنها البقاء بيد جهة مسلحة على حد تعبيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى