اخر الاخبارالأخبار الأمنية

بافل طالباني ينقلب على شركاءه من الاطار: تدهور الأمن بالعراق سببه رفض الوجود الأميركي

في موقف يخالف ما يسعى له الاطاريون ، أكد رئيس الاتحاد الوطني الكوردستاني بافل جلال طالباني، يوم الاثنين، أن التحالف الدوليفي العراقليسوا غزاة، داعيا الولايات المتحدة لاستيعابالشراكة الجيدةبين العراق وإيران

وقال بافل طالباني، خلال ملتقى الرافدين للحوار المنعقد حاليا في بغداد، إن تدهور الوضع الامني في العراق بالاونة الاخيرة جاء نتيجةرفض الوجود الامريكي على الاراضي العراقية، مشيرا إلى أن استغلال امريكا وجودها لضرب اهداف عراقية للدفاع عن مصالحها يهددأمن البلد.

وأضاف، أنه على الحكومة العراقية ان تركز مجهوداتها لمتابعة الملف الأمني.

ورأى، بافل طالباني، أن هناك حاجة لاستيعاب فكرة ان القوات الامريكية الموجودة ضمن التحالف الدولي ليسوا بالغزاة، وعلينا أن نشعرهمبالأمان ايضاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى