الأخبار الأمنية

فؤاد حسين: رسالة أمريكا للفصائل وطهران مفادها “إذا استمرت هجماتهم سيأخذون العراق للحرب”

كشف وزير الخارجية فؤاد حسين، يوم الأحد، عن تلقي الفصائل المسلحة في العراق وطهران رسالة أميركية مفادهاإذا استمرت هجماتهمفسوف يأخذون العراق إلى حرب، فيما حذر مراقبون من خطورة تطور الأوضاع الأمنية داخل العراق.

وقال حسين في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية بالنسخة الفارسيةبي بي سيإن هذه الأيام التوتر بين إيران وأمريكا مرتفع للغاية،كما نأمل أن يوقف الجانبان هجماتهما، ولا ينبغي لهما (إيران وأمريكا) أن يرغبوا في حل مشكلتهم على الأراضي العراقية، خاصة اننادفعنا الكثير من الخسائر.

وأضاف انه ينبغي استئناف المفاوضات بشأن انسحاب 2500 جندي أمريكي متمركزين في العراق كمستشارين منذ عام 2014، لمنععودة ظهور تنظيم داعش، خصوصا ان معظم العراقيين لا يريدون تواجد قوات أجنبية في بلادهم، مبيناً أن أولئك الذين تمت دعوتهم(الأمريكيين) سنعمل على إخراجهم من خلال المفاوضات“.

وأكد وزير الخارجية ان الفصائل تواجه الآن تحديات، وإذا ما تحدثت مع الكثير من الزعماء السياسيين الآن، ستجد إنهم يتحدثون عن هذاالأمر.

وأشار حسين إلى أن الفصائل المسلحة تلقت رسالة مفادها أنه إذا استمروا، فسوف يأخذون هذا البلد إلى حرب في حين أن هذه الحربليست حربنا وهذه الرسالة وصلت أيضا في طهران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى