اخر الاخبارسياسة

العراق يدعو الأمم المتحدة والإتحاد البرلماني الدولي للوقوف بجنبه لمنع تكرار “الإعتداءات”

دعا شاخوان عبدالله نائب رئيس مجلس النواب، يوم الجمعة، الأمم المتحدة والاتحاد البرلماني الدولي للوقوف الى جنب العراق في منع تكرار “الاعتداءات” العسكرية التي يتعرض لها سواء من دول الجوار أم من الولايات المتحدة الأمريكية

ويرأس عبدالله الوفد العراقي في جلسة الإستماع البرلمانية لرؤساء برلمانات دول العالم المنعقد في مقر الأمم المتحدة – نيويورك ليومي 8 – 9 شباط من شهر شباط الجاري.

وأشار عبدالله في كلمة له خلال الجلسة، “إلى إستمرار قلق العراق بسبب تجاوزات دول الجوار على السيادة الوطنية وآخرها القصف الإيراني بصواريخ بالستية على أربيل عاصمة أقليم كوردستان العراق واستشهاد عدد من المواطنين المدنيين الأبرياء”.

وأضاف أن “الهجمات العسكرية الأمريكية على أراضينا زادت من شدة التوتر وأثر سلباً على الإستقرار في العراق والمنطقة”، مؤكدا أنه “لا يمكن تعزيز السلم الدولي دون الالتزام بقواعد وشروط الإتفاقيات على أساس احترام القانون الدولي ومنع الإنتهاكات والتجاوزات التي تطال حدودنا وتصل إلى عمق أراضينا دون أية مبررات”.

ودعا رئيس الوفد العراقي “الأمم المتحدة والاتحاد البرلماني الدولي بممارسة مسؤولياتهم في حفظ السلم والأمن الدولي والوقوف بجنب العراق لمنع تكرار الإعتداءات العسكرية”، معللا أنه “في حال إستمرارها (أي الاعتداءات) ستقعد الأوضاع وتنشأ مساحات أكبر للأزمات والنزاعات”.

وشدد على أن “الحكومة الاتحادية لديها تخويل بإتخاذ الإجراءات القانونية والدبلوماسية والوسائل المتاحة كافة لإيقاف الاعتداءات وحماية السيادة الوطنية”.

واختتم عبدالله كلمته بالقول “نجدد رفضنا بأن يتحول العراق إلى ساحة للصراعات الأقليمية والدولية، كما ندعو إلى إيقاف العمليات العسكرية ضد شعبنا الفلسطيني في غزة وإيصال المساعدات الإنسانية العاجلة ودعم الفلسطينيين لإقامة دولتهم المستقلة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى