اخر الاخباراخبار عالمية

الخزانة الامريكية تدرج النائب حسين مؤنس على لائحة العقوبات: خطط لاختطاف واغتيال عراقيين

أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية، يوم الاثنين، ثلاثة قادة ومؤيدين منضوين في كتائب حزب الله العراقية، التي تتهمها الوزارة بدعم الحرس الثوري الإيراني في العراق، على لائحة العقوبات، فضلاً عن إدراج شركة تقوم بنقل وغسل الأموال لصالح الكتائب.

وبحسب بيان صادر عن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (OFAC) في وزارة الخزانة الأمريكية، ترجمته وكالة شفق نيوز، فإن كتائب حزب الله، نفذت سلسلة من الهجمات الصاروخية والطائرات بدون طيار المتصاعدة بشكل حاد ضد الأفراد الأمريكيين في العراق وسوريا منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023.

وفي هذا الصدد، قال وكيل وزارة الخارجية لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية، بريان إي. نيلسون: “لقد سعت إيران ووكلاؤها إلى إساءة استخدام الاقتصادات الإقليمية واستخدام الأعمال التجارية التي تبدو مشروعة كغطاء لتمويل وتسهيل هجماتهم”، مضيفاً أن “الولايات المتحدة ستواصل عرقلة أنشطة إيران غير المشروعة التي تهدف إلى تقويض استقرار المنطقة”.

ووفق بيان الخزانة، جرى اتخاذ إجراء اليوم، وفقًا للأمر التنفيذي رقم 13224، بصيغته المعدلة، والذي يستهدف الإرهابيين ومؤيديهم، إذ صنفت الولايات المتحدة “كتائب حزب الله” على أنها منظمة إرهابية عالمية خاصة بموجب الأمر التنفيذي إلى إي.أو. 13224 وباعتبارها منظمة إرهابية أجنبية وفقًا لقانون الهجرة والجنسية بتاريخ 2 يوليو 2009.

وأشارت إلى أن “حسين مؤنس العبودي” المعروف علناً باسم (حسين مؤنس) هو عضو بارز في كتائب حزب الله ويشغل حالياً منصب رئيس حزب كتائب حقوق السياسي، حركة حقوق، كان سابقًا رئيسًا للعلاقات الحكومية في كتائب حزب الله، وبهذه الصفة كان مشاركًا في العديد من جوانب أنشطة كتائب حزب الله، بما في ذلك خطط كتائب حزب الله لجمع معلومات استخباراتية عن العراقيين أو اختطافهم أو حتى اغتيالهم الذين تم تحديدهم على أنهم يعملون مع الولايات المتحدة، وكذلك التخطيط لهجمات إرهابية، على أهداف مدنية بمساعدة فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، لافتة إلى أن “رياض علي حسين العزاوي” متخصص في الطائرات بدون طيار ومهندس في مديرية هيئة الحشد الشعبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى