اخر الاخبارالأخبار الأمنية

الكتائب تتبنى هجوم السفارة: سنواصل العمليات ضد الأميركيين حتى خروج آخر جندي

بغداد/ وان نيوز

أقر ابو علي العسكري بمسؤولية الكتائب عن هجوم الذي استهدف السفارة الأميركية فجر الجمعة.

العسكري توعد بشن المزيد من الهجمات على القوات الأميركية في المنطقة، لافتا الى أن الهجمات التي استهدفت المصالح الأميركية الجمعة كانت مجرد بداية لقواعد جديدة للاشتباك.

واشار الى أن السفارة الأميركية ببغداد تمثل قاعدة عمليات متقدمة للتخطيط للعمليات العسكرية، وأن من يصفوها بأنها بعثة دبلوماسية يتخذون “الانبطاح وسيلة للحفاظ على مناصبهم ومنافعهم، بالإشارة الى رئيس الوزراء محمد شياع السوداني.

وتوعد العسكري الأجهزة الأمنية التي أمرها السوداني بملاحقة مرتكبي الهجوم، بأنها مشاركة في الجرائم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى