اخبار محليةاخر الاخبار

المتهم بقتل العميد علي الحلفي في ذي قار ينتحر برمانة يدوية ويصيب آمر لواء

أفاد مصدر امني في ذي قار جنوبي العراق، يوم السبت، بأن قوة امنية خاصة تحاصر منزل المتهم بقتل ضابط الاستخبارات العميد علي الحلفي في المحافظة.

وابلغ المصدر، قناة وان نيوز، أن قوات امنية كبيرة فرضت طوقا على قرية الملحان بناحية بني زيد في قضاء الشطرة شمالي محافظة ذي قار.

وأوضح المصدر أن فرض الطوق الامني جاء بعد التوصل لمكان ومنزل قاتل العميد علي الحلفي، اذ تتحضر القوات الامنية لعملية اقتحام القرية خلال الساعات المقبلة.

وبين المصدر، أن “القوة الامنية تواجه صعوبة في اقتحام المنزل، بسبب وضع اطفاله وعائلته كدرع بشري وحمله اسلحه لمواجهة عناصر الامن”، موضحاً أن منزل المتهم محصن ومسلح والقوات الأمنية تتحسب من تعرض حياة عائلته للخطر، وتعمل على اقناع المتهم بالاستسلام.

وفي الثامن والعشرين من نيسان الماضي، أفاد مصدر محلي بمحافظة البصرة، بأن عشيرة الحلاف منحت “عطوة” الى عشائر العبودة لتسليم قاتل العميد علي جميل الحلفي الى السلطات الأمنية.

وما تسمى “العطوة العشائرية” هي الهدنة الأمنية التي يعطيها المعتدى عليه أو ذويه إلى المعتدي أو ذويه وتكون عبارة عن مهلة زمنية ليتسنى لهم ترتيب أوضاعهم والابتعاد عن منطقة إرتكاب الجريمة.

وكان الشيخ العام لعشائر الحلاف بمحافظة البصرة، راضي الحلفي كشف ، أول أمس الثلاثاء 26 نيسان 2022، عن استقباله وفداً عشائرياً من محافظة ذي قار لحل أزمة مقتل العميد علي الحلفي بنزاع عشائري، فيما أعلن رفضه لردود المسؤولين المحليين في ذي قار على تصريحات محافظ البصرة أسعد العيداني بشأن الأزمة المذكورة.

وشهد قضاء الشطرة شمالي محافظة ذي قار الاسبوع الماضي، نزاعاً عشائرياً طاحناً استدعى تدخل قوات عسكرية لفضه، وعلى إثر ذلك توجه قادة من قيادة عمليات سومر من بينهم العميد علي الحلفي والذي أصيب برصاصة في وجهه أدت إلى وفاته.

وعلى إثرها توجهت قوة عسكرية كبيرة من العاصمة بغداد إلى الشطرة وباشرت بحملة دهم وتفتيش أسفرت على اعتقال 22 شخصاً متورطين بالنزاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى