اخر الاخبارالأخبار الأمنية

الكشف عن فضيحة عسكرية كندية تتعلق بتدريب مقاتلين عراقيين متورطين بـ”جرائم حرب”

بغداد/ وان نيوز

أثارت قناة “سي بي سي” الكندية “فضيحة” سياسية عسكرية في كندا، تتعلق بمعلومات عن تدريب ضباط كنديين جماعات عراقية مرتبطة بقوى شيعية متورطة بجرائم حرب خلال العام 2018 في مدينة الموصل

وبحسب التقرير الكندي فإن جندياً كندياً كان أول من تحدث عن القضية علناً، وأشار إلى أن القوات المسلحة الكندية لم تقم بتدريب مجرمي الحرب العراقيين المشتبه بهم في العام 2018 فحسب، بل أنها أيضاً وزعت عليهم أسلحة غربية الصنع ومعدات حماية، يعتقد أن مصدرها على الأرجح المخزونات الأمريكية.

وأوضح التقرير أنه تم إرسال قوة كندية في العام 2018، إلى قاعدة أمريكية في القيارة، بالقرب من الموصل، في إطار “عملية العزم الصلب” وتابع التقرير أنه برغم تأكيدات القادة الكنديين في ذلك الوقت بعدم تدريب أي من أعضاء “الميليشيات”، إلا أن المعلومات التي حصلت عليها القناة اكدت أن العديد من العراقيين في الدفعة الأولى من المتدربين، عرّفوا أنفسهم بأنهم أعضاء في هذه الفصائل التي قال التقرير إنها “تتمتع بسمعة سيئة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى